I LOVE JEDDAH

I LOVE JEDDAH

منتدى جدة لكل محبي مدينة جدةالقديمة و الحديثة
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
Image hosted by servimg.com
Image hosted by servimg.com
Image hosted by servimg.com
Image hosted by servimg.com

شاطر | 
 

 العرف يتحكم في اختيار فارس الأحلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 665
تاريخ التسجيل : 03/05/2009
العمر : 38
الموقع : Saudi Arabia - J

مُساهمةموضوع: العرف يتحكم في اختيار فارس الأحلام   الأربعاء يوليو 29, 2009 2:55 pm

الأربعاء, 29 يوليو 2009
شريف بن أحمد – جدة

«طيب ، وسيم ، قوي البنية “ هذه بعض المواصفات التي تلوح دائماً بمخيلة الفتاة عندما تفكر بفارس أحلامها الذي تراه يمتطي حصاناً أبيض اللون ويحمل لها باقة من الورود وينثر لها كلمات الحب والغزل، فور شباب استطلعت آراء الفتيات حول حرية اختيار شريك حياتها بنفسها وان تكون المتحكمة بالمواصفات التي تريدها. البعض منهن اعتبرن أن هذه الطريقة ناجحة في الزواج، لأنها تسمح للكائن الضعيف (المرأة) أن تتحكم ولو في مسألة الزواج، فيما عارضت بعضهن هذه الطريقة في الزواج لأنها ستكون فاشلة من بدايتها، كما تؤدي إلى التقليل من شأن المرأة والرجل.
حرية الاختيار
الشابة رنا (20عاماً) أشارت إلى أن هذه الطريقة ستزيد من نسبة نجاح الزواج، ورأت «أن الزواج سيكون ناجحاً إذا أعطيت الفتيات حرية الاختيار»، وأضافت «أنها ستفكر طويلاً عند اختيار زوج المستقبل حتى لا أنصدم بزوج لا يناسبني»، مشترطة أن يكون طيب القلب ويخاف عليها ، واتفقت معها رنين الدوسري (25عاماً)، في ان يكون الاختيار للفتاة، وتقول «يجب أن أختار زوجي بنفسي، حتى أستطيع أن أتعرف عليه جيداً، وأتأكد هل سيلائم ثقافتي وبيئتي أم لا؟» ورأت الدوسري أنها ستراعي عند اختيارها الرجل الذي يخاف الله في كل عمل يقوم به، مستثنية الوسامة والطيبة والجمال، وتقول: «سأحاول أن أتكيف مع زوجي في باقي صفاته الأخرى غير أني لن أقبل من يعصي الله عز وجل»، معتقدة نجاح هذه الفكرة إذا تم تطبيقها.
فكرة مرفوضة
وعارضت بعض الفتيات فكرة أن تتولى الفتاة الخطبة بنفسها، موضحين أنه إذا تم تطبيقها فعلاً فلن يتزوجن مدى حياتهن، و أكدت أمل الخالد،(20عاماً)،بأن هذه الفكرة يستحال تطبيقها وقالت:»بإنها لن تتزوج مدى حياتها إذا سمح له بالتقدم لخطبة الشاب «، معللة ذلك بعدم قدرتها على اختيار الشاب المناسب ، وأكدت «بأن هذه الفكرة فاشلة 100%»، وقالت يجب أن يتقدم الشاب للفتاة لأنه سيكون مسئؤلاً عنها وله كلمته وشخصية التي يستطيع من خلالها تيسير أمور الحياة لأن المرأة كائن ضعيف لا تستطيع أن تواجه ظروف الحياة « ، وبينت الخالد، بأنها لا تهتم بشكل الشاب أو ماله بقدر ما تهتم بخلقه وبصدقة إذا ما تقدم لها.
عادات وتقاليد
وتقول، ريم ،(18عاماً)، «أنها لا تواجه صعوبة في من سيخطبها لأنها متوافقة في الآراء مع أهلها» ، ورأت «أنه لا فرق بين خطبة الشاب للفتاة أو العكس «وأكدت»فشل هذه الفكرة تماماً»، وتمنت»أن يكون المتقدم لها مفتول العضلات وحنوناً ووسيم و يتمتع بخفة الدم (فلَه)». وتعاني معظم الفتات من تصرفات بعض الأهالي لاعتمادهم على التقاليد والعادات المرتبطة بالزواج، وهو اختيار الزوج المناسب لها حسب نظرية الأهل وحتى لو رفضت الفتاة فيتم إجبارها على الزواج ممن لا ترضاه ، وكان لهذا الأمر تأثيراً سلبياً على الزيجات التي تتم بالإجبار، حيث أظهرت آخر إحصائية للطلاق في الخليج التي استعرضها الدكتور عثمان العصفور (متخصص اجتماعي) أن المملكة احتلت المرتبة الخامسة بين دول الخليج من حيث نسبة حالات الطلاق،إذ سجلت نسبة حالات الطلاق بـ 21 %، كما تشهد حالة طلاق يومياً بحسب الإحصائية نفسها، الأمر الذي يراه مراقبون أنه مؤشر خطر على الأسر.
لا يضر الرجل
كما كان للشباب رأي آخر في هذه المسألة، حيث يذكر الشاب خالد محمد (21عاماً)، أن فكرة اختيار الفتاة لزوجها رائعة لكنه رأى «أن ذلك سيؤدي إلى نقص في كرامة المرأة» ونفى «أن يكون ذلك ضاراً بكرامة الرجل ونقصاً في رجولته إلا أن ذلك يعد أمراً جديداً وأتوقع أن يكون ممتعاً». وعارضه الشاب محمد بايزيد (18 عاماً)، بقوله «أنه إذا ما أقدم على هذه الخطوة فستقلل من رجولته «، ونفى «أن يقبل بهذه الفكرة وقت زواجه مهما بلغت الظروف». وأضاف محمد «أن هذه الخطوة فاشلة في تكوين حياة زوجية لأن ذلك سيؤثر سلباً على الرجل بحكم أنه سيصبح مثل الفتاة إذا ما بادرت أحدهن لخطبته».
ومن جهتها أكدت الدكتورة حياة باأخضر (مستشارة اجتماعية) «أنه يجب أخذ رأي الفتاة في الزوج المتقدم لها»، وبينت» أنه يحق للفتاة أن تبدي رأيها سواءً بالموافقة أو الرفض»، واشارت»إلى أن اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء قد أفتت إلى أن الأهل إذا اجبروا الفتاة على الزواج من غير الكفء دينا وأخلاقا بأنه يحق للفتاة مراجعة المحكمة لفسح العقد»، وانتقدت الدكتورة حياة «ما يحدث من قصص تدمي القلب من تشتت الأسر ووقوع العنف الأسري على الأولاد وجرائم القتل بين الزوجين والجنوح للفاحشة والهروب من المنازل والتهديد بصور عديدة جراء تزوج الفتيات من غير الكفء «ولكنها رأت أن هذه حالات نادرة الحدوث .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ilovejeddahforum.com
 
العرف يتحكم في اختيار فارس الأحلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
I LOVE JEDDAH :: الاسرة الجداوية :: جداوية-
انتقل الى: